مروان عاشق عدن
عزيزنا الزائر نرحب بتواجدك بمنتدانا ونتمنى ان تقوم بالتسجيل لتكون عضوا فى اسرتنا

مع تحيات اسرة منتدى
مروان عاشق عدن



 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

 مرحبــــا بكم في منتـــــــدى مروان عاشق عدن ** يســـر ادارة المنتدى دعوتكم الى التسجيل في المنتدى والمساهمــــة فيه بإعتباره منكم واليكم ** طريقة التسجيل سهلة وواضحة .. اضغط على ايقونة التسجيل واملئ الإستمارة مع التأكد من صحة البريد الإلكتروني .. بعدها تأتيك رسالة في بريدك تشتمل على رابط اضغط على الرابط لتفعيل الإشتراك ومن ثمّ يمكنك الدخول والمشاركة ** للاستفسار والاقتراحات يرجى المراسلة على العنوان التالي NmNm0321@hotmail.com تحياتى للجميع &&& مروان المستكاوي &&&

tytyi tytyi tytyi tytyi tytyi tytyi tytyi tytyi tytyi tytyi tytyi tytyi tytyi tytyi tytyi tytyi tytyi tytyi tytyi tytyi tytyi tytyi tytyi tytyi
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» قصه......
الخميس فبراير 14, 2013 5:53 pm من طرف الصانبي

» اغرب طفل في العالم
الأحد فبراير 03, 2013 12:54 pm من طرف عبدالسلام الردفاني

» نتساءل أحيانا لماذا الحب مؤلم؟
الإثنين يناير 28, 2013 10:11 am من طرف عبدالسلام الردفاني

» عريس يكسر عظام زوجته في يوم الدخله
الإثنين يناير 28, 2013 9:53 am من طرف عبدالسلام الردفاني

» بر الوالدين
الإثنين سبتمبر 26, 2011 1:51 pm من طرف وضاح الطيار اليافعي

» مول المحمل في يافع -- صور
الإثنين سبتمبر 26, 2011 1:43 pm من طرف وضاح الطيار اليافعي

» الحب الحقيقي
الإثنين سبتمبر 26, 2011 1:24 pm من طرف وضاح الطيار اليافعي

» هديه لامراءه الخليجيه
الأربعاء أبريل 13, 2011 6:34 pm من طرف الربيعي

» البرنامج الشهير نمباز للمحادثة وللدردشة للجوال
السبت أبريل 09, 2011 10:31 am من طرف حسين ابوالياس

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
منتدى
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
pubarab
سحابة الكلمات الدلالية
تصويت
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
مروان
 
اميرالاحزان
 
الصانبي
 
فارس
 
ابوهارون
 
ملك المحبة
 
بن عفيف
 
شاعر الحب الحزين
 
ويبقى الحب
 
حسام
 
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 4 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 4 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 28 بتاريخ الثلاثاء يناير 02, 2018 7:20 am
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 110 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو wellsar فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 3073 مساهمة في هذا المنتدى في 1445 موضوع
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية live      

قم بحفض و مشاطرة الرابط مروان عاشق عدن على موقع حفض الصفحات

قم بحفض و مشاطرة الرابط مروان عاشق عدن على موقع حفض الصفحات
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر

شاطر | 
 

 صهاريج عدن تراث هندسي ومعماري عريق

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مروان
..
..
avatar

علمك يا بلادى :
وظيفتك :
مزاجى :
عدد المساهمات : 812
تاريخ التسجيل : 04/04/2009

مُساهمةموضوع: صهاريج عدن تراث هندسي ومعماري عريق   الأربعاء يناير 20, 2010 1:29 am

تعد صهاريج عدن، المعروفة بـ (صهاريج الطويلة) من أهم المعالم التاريخية والسياحية في اليمن، ومن أقدم المنشآت المائية في منطقة الجزيرة العربية. وهي تتصف بجمال مميز تضفي عليه العراقة والضخامة نوعا من السحر الذي لابد أن يحسه الزائر للمكان. وبسبب ما تتمتع به تلك الصهاريج من خصائص وظيفية ومعمارية فإنها تعد واحدة من أروع الأعمال الهندسية القديمة في العالم.





عبر حقب طويلة من التاريخ عمل سكان عدن في أقصى جنوب اليمن على معالجة مشكلة شح المياه العذبة من خلال إقامة المنشآت المائية من آبار وحياض وصهاريج لحفظ مياه الأمطار. وورد ذكر ووصف تلك المنشآت في الكثير من مصادر التاريخ المكتوب لمدينة عدن، من أقدمها كتاب (الطواف حول البحر الإرتري) في القرن الأول الميلادي.
وتعد صهاريج الطويلة من اكبر وأهم المنشآت المائية العريقة في عدن. وهي باقية حتى الآن، ليس فقط كأثر تاريخي مهم ومعلم سياحي يؤمه السياح من مختلف بقاع الدنيا، بل كصهاريج لازالت تؤدي دورها في حفظ المياه.






وصف الصهاريج
شيدت صهاريج عدن كخزانات ضخمة في صخور صلدة أسفل مضيق عميق يبلغ طوله 650 قدما بوادي الطويلة في منطقة كريتر بعدن، وهي تتصل بعضها ببعض في شكل سلسلة، ويحيط بها جبل شمسان في شكل دائرة مغلقة إلا من منفذ وحيد يتصل بمنطقة كريتر.
وهي مصممة بحيث يمتلئ الصهريج الأول بمياه السيول المندفعة من أعلى، ثم ينساب الماء الفائض عبر قناة إلى الصهريج الثاني ليمتلئ هو بدوره ثم ينساب الماء إلى الصهريج الذي يليه.. وهكذا. وهناك أحواض تقع في طرفي المضيق تتلقى الماء القادم عبر الممرات وقنوات .



وللمحافظة على نظافة الصهاريج والمياه المحفوظة فيها الصهاريج بنيت سدود قصيرة في وسط المضايق الجبلية، لمنع الطين والحصى والعوالق من الانجراف مع المياه المندفعة من المنحدرات.
يشرح الباحث اليمني عبد الله احمد محيرز في كتابه (صهاريج عدن) أن نظام الطويلة لم يكن مقتصرا على هدف خزن الماء لتوفيرها للمستهلك مثلما تعمل بقية الصهاريج والخزانات الأخرى في عدن، بل كان نظاماً دينمائياً وتكنولوجياً بارعا يجعله وسيلة لتلقف الماء عبر جدران حاجزة، أما منحوتة بصخور أو مبنية بالحجارة والقضاض، وتقوم بثلاث مهمات: تلقف الماء، وحجز الحجارة والطمي الساقط مع الشلالات، وتوجيه الماء عبر سلسلة من الجدران لتصريفه إلى حيث تكون الحاجة إليه.
وتؤكد الموسوعة اليمنية تلك المعلومة فتقول أن صهاريج الطويلة لها "هدف مختلف عن الصهاريج القديمة، فتلك خزانات متلاصقة، هي في الواقع مصارف جبلية لتلقي مياه الأمطار التي تسقط كشلالات على هضبة جبل شمسان وتحويلها إلى هذه الصهاريج في داخل المدينة ".





تاريخ الصهاريج
اختلفت المصادر التاريخية في تحديد الوقت الذي تم فيه إنشاء صهاريج عدن، ورأى بعضها أن بنائها مر بعدة مراحل كان أولها في عهد السبئيين في الألف الأول قبل الميلاد. وترجح دراسات تاريخية حديثة أن تكون صهاريج الطويلة قد تم إنشاؤها في العصر الحميري في القرن الميلادي الأول).
وذكر ابن المجاور وابن بطوطة صهاريج عدن بالاسم في القرنين الثالث عشر والرابع عشر حينما شاهداها تعمل بانتظام في خدمة السكان والسفن الملاحية. ثم أرخ العالم اليمني ابن الديبع (1461- 1536م) خراب أغلبها في مطلع القرن السادس عشر الميلادي. ويقال انه وبحلول القرن التاسع عشر كانت تلك الصهاريج قد انطمرت تحت الأرض.
لكن الإنجليز أعادوا اكتشاف صهاريج في 1930م أبان احتلالهم لعدن، وأعادوا ترميمها ولكن ليس كمصارف لتحويل المياه إلى خزانات داخل المدينة، بل كصهاريج لخزن المياه في الطويلة، وأضافوا صهريجا ضخما إليها لم يكن موجودا من قبل عرف بصهريج كوجلان. وتدخل المهندسون فبنوا سدودا هدفها حجز الحجارة والطمي قبل نزولها إلى الماء، وهي مهمة كانت تقوم بها المصارف نفسها قبل تحويلها إلى خزانات.
وقدر الباحثون عدد صهاريج الطويلة القديمة في أصلها بنحو 50 صهريجا معظمها مطمور تحت الأرض أو أصابه الخراب، ويبلغ عدد القائم منها الآن 18 صهريجا تستوعب نحو 20 مليون جالون من المياه، وقد كانت هذه السعة تبلغ 80 مليون جالون في أوقات اكتمال الصهاريج.










منقول للفائده


اتمنا ان ينال الموضوع استحسانكم ولي عوده اخرى بموضوع اخر انشاء الله


عدل سابقا من قبل مروان في الأربعاء يناير 20, 2010 1:41 am عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://adnal7abiba.ahlamountada.com
فارس
عضو ذهبي
عضو ذهبي
avatar

علمك يا بلادى :
وظيفتك :
مزاجى :
عدد المساهمات : 225
تاريخ التسجيل : 12/08/2009

مُساهمةموضوع: رد: صهاريج عدن تراث هندسي ومعماري عريق   الأربعاء يناير 20, 2010 1:38 am

ياسلام
واللة في غاية الروعة
مجهود رائع

وانا بدوري اسمحلي اخي مروان ان اضيف نقلة من هذا المقال من جريدة الرياض حتى تكتمل الصورة لمن يحب زيارة هذا المعلم

تعد صهاريج عدن من ابرز المعالم التاريخية والسياحية التي يحرص على زيارتها الزوار المحليون والسياح العرب والأجانب القادمون إلى مدينة عدن والتي تدل على عمق الحضارة اليمنية القديمة.
وتقع صهاريج عدن في مدينة كريتر مديرية صيرة وتحديدا بواد يعرف بوادي الطويلة في امتداد خط مائل من الجهة الشمالية الغربية لمدينة كريتر - عدن، التي تقع أسفل مصبات هضبة عدن المرتفعة حوالي 800قدم عن سطح البحر.

وتأخذ الهضبة شكلاً شبه دائري حيث يقع المصب عند رأس وادي الطويلة، وتتصل الصهاريج بعضها ببعض بشكل سلسلة وقد شيدت في مضيق يبلغ طوله 750قدماً تقريباً، ويحيط بها جبل شمسان بشكل دائري باستثناء منفذ يؤدي ويتصل بمدينة كريتر.

واختلفت المصادر التاريخية في تحديد الوقت الذي تم فيه بناء صهاريج عدن، فلم يجد الدارسون والباحثون الأثريون أي سند أو نقوش أو دلالة تشير إلى تاريخ بنائها، ولكن القول الغالب أن بناءها مر بمراحل تاريخية متعددة كان أولها في القرن الخامس عشر قبل الميلاد في عهد السبئيين.

ولعل ما يلفت النظر وجود لوحة مثبتة على جدار بالقرب من صهريج كوجلان مكتوب عليها "هذه الخزانات في وادي الطويلة مجهول تاريخها".

وكلمة (صهريج) لفظة مستعربة من اللغة الفارسية وتعني : حوض الماء.

واشار عدد من المؤرخين والرحالة إلى ان كلمة "صهاريج" قد تعني عددا من المسميات التي يقصد بها مكان حفظ المياه، فقد وصفها الهمداني في كتابه صفة الجزيرة العربية أثناء تناوله لتاريخ مدينة عدن بأنها (بؤرة) والبؤرة في لغة القواميس هي"الحفرة".

اما ابن المجاور فقد بين معنى صهريج في كتابه تاريخ المستبصر بأنها عمارة الفرس عند بئر الزعفران وقصد بها حوض المياه.. فيما قال الرحالة العربي ابن بطوطه في كتابه تحفة النظار بعد زيارته لمدينة عدن (... وبها صهاريج يجمع فيها الماء أيام المطر ...) .فيما وصفها الرحالة والأديب اللبناني أمين الريحاني بان (هذه الخزانات من أجمل الأعمال الهندسية في العالم.

وتعد صهاريج عدن من المآثر الهندسية الجميلة التي تدل على عظمة ابتكار الإنسان اليمني لاحتياجاته قديماً، فكما بنى السدود وزرع المدرجات الجبلية، بنى أيضاً الصهاريج بنظام مائي متطور لبى احتياجات عصره، واستمرت حتى اليوم شاهداً حضارياً يستمد منه شعبنا اليمني في العصر الحديث دروساً وعبراً للمستقبل، ولنظام صهاريج الطويلة أهداف متعددة مختلفة عن الصهاريج الأخرى الموجودة بالمدينة والتي اقتصر دورها على اعتبارها خزانات لجمع الماء وحفظه، حيث يرى الباحث "عبدالله أحمد محيرز" أبرز من كتب عن صهاريج عدن، أن نظام الطويلة لم يكن به هدف جامد لمجرد توفير الماء في متناول المستهلك.. مؤكداً أنه كان يعكس نظاماً دينمائياً وتكنولوجياً بارعا ووجهاً حضارياً فريداً، وهو وسيلة لتلقف الماء عبر جدران حاجزة، أما منحوتة بصخور أو مبنية بالحجارة والقضاض، وتقوم بثلاث مهمات تلقف الماء وحجز الحجارة والطمي الساقط مع الشلالات، وتوجيه الماء عبر سلسلة من هذه الجدران لتصريفه إلى حيث تكون الحاجة إليه.

ويرى بعض الدارسين أن صهاريج الطويلة كانت معلقة وأن تراكمات الحجارة والطمي جعلت بعضها يندثر تحت الركام، بحيث لم يعد يُرى، والبعض الآخر أجزاء منها باتت مطمورة.

وقدر الباحثون عدد صهاريج عدن (الطويلة) بنحو 50صهريجا معظمها مطمور تحت الأرض او اصابه الخراب، وما هو قائم منها لا يزيد على 18صهريجا فقط تستوعب نحو 20مليون جالون وتستقبل صهاريج الطويلة سنويا عشرات الآلاف من الزوار والسياح العرب والأجانب لغرض الاطلاع على مكوناتها المدهشة وخزاناتها ومتحفها

خلال جولة (الرياض) على صهاريج عدن استطلعت آراء عدد من السياح الذين شاهدناهم وهم داخل الصهاريج حيث قال السائح عبدالله العامري من دولة الإمارات العربية المتحدة ان صهاريج عدن من الأماكن التي زرتها اكثر من مرة وهي مكان لا تمل من زيارته لانه يعتبر تحفة معمارية رائعة وجدت بجهود رائعة من الأيادي اليمنية التي تفننت في بنائها. اما السائح جمعة درويش من سلطنة عمان فقال انا اعشق هذا المكان واحب زيارته على الدوام ونشعر عندما نكون هنا ونرى هذه التحفة ان الانسان اليمني يتمتع بتفكير كبير اعطاه الله سبحانه وتعالى وينظر إلى المستقبل.. سائح آخر من الجنسية الايطالية قال ان الصهاريج عمل رائع وعظيم وأتمنى الاهتمام بنظافة هذه الصهاريج والخزانات حتى تجذب عددا كبيرا من السياح والزوار.

جريدة الرياض
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
صهاريج عدن تراث هندسي ومعماري عريق
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مروان عاشق عدن :: نافذة عدن :: عدن تاريخ وحضارة-
انتقل الى: